الثلاثاء، ديسمبر 01، 2009

آخر دموع للقهر

آخر دموع للقهر





في مطار أهرب فيه من وجه قريب

من أحاسيس تطغي على القلب

ستكون دموعي قريبة

قرب أنفاسي المعذبة بالوحدة

أقرب من دمي الملوث بالقهر

في لحظة الرحيل

سأنظر حولي

سأرى امرأة تلتحف السواد

على زوج راحل

وأما تودع ابنها

تلقي إليه بالوصايا الأخيرة

قبل أن تذرف الدموع

وطفلة تحمل أخاها

وربما رجال يدخنون

ستنتشر في الأجواء رائحة السفر

ستطوف في عيني صور الماضي

مكثفة عبر الزمن

سأودع الخوف والتاريخ

لأستقبل قادم يتوقف فيه الإحساس

ويتجمد فيه الزمن

حيث لا أصدقاء يقتسمون معي المستقبل

لا شوارع سرت بها عشرون عاما

لا طفولة تثري الذاكرة

فقط الطريق

والوحدة هما الرفيق

في مطار أهرب فيه من أحاسيس

تطغي على القلب

قد لا تكون معي لترى آخر دموع القهر

هناك 8 تعليقات:

Tamer Nabil يقول...

بوست رائع

رغم مافية من ياس فى مستقبل افضل

مهما تكون حياة الانسان غير سعيد وقت ما

بالايمان والقرب من ربنا تكون فى يوم اكثر سعادة

ربنا يوفقك

مع خالص تحياتى

أسما عواد يقول...

شكرا يا تامر
لكن اسمح لي اخالفك البوست في آخره خروج من اليأس
عندما تكون الدموع هي آخر دموع للقهر
شكرا لزيارتك وشرفت المدونة

أبو أمك يقول...

بالرغم من الإحساس بقهر الماضي
ومن آلام الحاضر
والخوف من وحدة المستقبل

لازم تجيبي لي معاكي خرطوشة مارلبورو أحمر من السوق الحرة وإنتي راجعة من السفر

أسما عواد يقول...

جدو( أبو أمك)
موش لما
اسافر حلني بقى

اقصوصه يقول...

لماذا دوما

يكون الالم

دافعا قويا للكتابه

بينما لا تكون السعاده

دافعا يملك نفس القوه؟

mhmdwahab يقول...

يعنى لو مصممة على السفر خلى اول شى تفكرى فية المبروكة والسفر هناك على حساب blogger
http://mabroukaa.blogspot.com

amr elsharqawy يقول...

قد لا تكون معي لترى آخر دموع القهر
\
\
وانا بقراء البوست

واصلى احساس انك منما لا يقهر بسهوله

رغم انك ذكرتى دموع القهر

بس صدقنى انتى اقوى

وان كان احساسى خطأ

يبقا على الاقل ماتستسميش لاحاسس القهر
....

وتقبلى تحياتى

حياه وبنعشها يقول...

بوست جمييييل جدا لا تتوقفي ابدا